المهام والأهداف

يعد المجلس الأعلى للآثار هو المؤسسه المنوطة بحماية التراث المصرى من جميع العصور بداية من عصر ما قبل التاريخ مروراً بالعصر الفرعونى، ثم العصر اليونانى الرومانى، يليه العصر القبطى ثم الأسلامى، وصولاً إلى العصر الحديث.
يؤدى المجلس الأعلى للآثار – تحت مظلة وزارة الثقافة- هذة المهمة سواء بشكل منفرد أو بالتعاون مع الهيئات والمؤسسات الوطنية أو العالمية. ومن أجل تنفيذ تلك الأهداف، فإن المجلس الأعلى للآثار يقوم بصياغة وتنفيذ كافة السياسات المتعلقة بالآثار والخطوط العامة والتصاريح الخاصة بالحفائر وعمليات الترميم والصيانة والتوثيق ودراسة المواقع والآثار وإدارة نظام شامل على مستوى الجمهورية للمتاحف. وبالإضافة إلى ذلك فإن المجلس الأعلى للآثار يشرف على عملية نشر المجلات والكتب الخاصة بالآثار والتراث الثقافي كما يموّل حفائره الخاصة وعمليات التوثيق والترميم بطريقة ذاتية.
وفى هذا القسم يمكنك التعرف على تاريخ المجلس الأعلى للآِثار والهيكل الأدارى له والمشروعات الخاصة به، ولمزيد من المعلومات اتصل بنا

 
معبد وجزيرة فيلة، القرن التاسع عشر، ارشيف المجلس الأعلى للآثار
معبد فيلة بعد نقله إلى جزيرة اجيليكا، محمد مجاهد